الخميسات.. المركز الطبي التربوي مؤسسة رائدة لرعاية الأشخاص في وضعية إعاقة بالإقليم

صدى تيفي/ ياسين حاجي

انطلقت، اليوم الإثنين، فعّاليات الأبواب المفتوحة للمركز الطبي التربوي الواقع بمنتزه الثالث مارس بمدينة الخميسات، وذلك في إطار الأنشطة السوسيوتربوية والتأهيلية التي تنجزها جمعية دعم برنامج التأهيل المجتمعي.

وتميّز، حفل الإفتتاح بحضور رئيس الجمعية المشرفة على تسيير المركز، ورؤساء الجمعيات المهتمة بهذا المجال، وفاعاليات مدنية وإعلامية، وأفراد من الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وكان مناسبة لإبراز خدمات هذه المؤسسة على الصعيد الإقليمي.

ويعتبر، المركز الطبي التربوي بمدينة الخميسات واحداً من أكبر المراكز الذي يقدم الرعاية للأشخاص في وضعية إعاقة على الصعيد الوطني، ويمتاز بمواصفات ومعايير دولية، كما أنه يستفيد منه أكثر من 97 طفلا وطفلة على الصعيد الإقليمي.

ويتوفر، المركز الطبي التربوي على أطر ذات كفاءات عالية لتقديم الخدمات الطبية وشبه الطبية، وخدمات التربية والتنشئة الإجتماعية، والتأهيل المهني للأشخاص في وضعية إعاقة، والتوجيه الأسري، بالإضافة إلى خدمات الترفيه والرياضة.

وذكر، عبد النبي الكرابزا، رئيس جمعية دعم برنامج التأهيل المجتمعي، أن الأبواب المفتوحة ستمتد من 24 إلى 27 يونيو الجاري، وهي فرصة فريدة لاكتشاف هذه المؤسسة، وإبراز الخدمات التي تقدمها لفائدة الفئات المستهدفة على الصعيد المحلي والإقليمي، وذلك من خلال تعليم ذي جودة، وتدريبات مهنية متقدمة، وخدمات طبية تمريضية استناداً إلى المعايير الدولية المعترف بها.

جدير بالذكر أن هذا المركز يحتاج إلى التفاتة من مندوبية التعاون الوطني لتعيين مدير للمركز، بالإضافة إلى دعم مادي من المجلس الإقليمي وباقي الجماعات الترابي على اعتباره مؤسسة منفتِحة على كافة المناطق بإقليم الخميسات، وذلك لتعزيز المهمة المشتركة في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة وتحقيق الاندماج الاجتماعي لكل فئات المجتمع دون تمييز، وإعمالا بمنطوق دستور المملكة والاتفاقية الدولية لحقوق ذوي الإعاقة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...