المكسيك تعلن وصول أول عاصفة استوائية هذا العام، وتحذيرات من أمطار غزيرة وفيضانات

أعلنت السطات المكسيكية وصول العاصفة الاستوائية “ألبرتو” إلى اليابسة في المناطق المطلة على خليج المكسيك، وهي الأولى في موسم الأعاصير هذا العام.

وبحسب هيئة الأرصاد الجوية الوطنية، فقد تحركت العاصفة “ألبرتو” من ميامي الأمريكية في اتجاه خليج المكسيك، اعتبارا من الثامنة من مساء يوم الأربعاء، مع رياح تبلغ سرعتها القصوى 75 كيلومترا في الساعة.

وحذرت هيئة الأرصاد من أمطار جد غزيرة وفيضانات جراء العاصفة، لكنها توقعت أن تخف حدتها بحلول يوم غد الجمعة.

وحافظت هيئة الأرصاد على حالة التأهب في الساحل الشمالي الشرقي للمكسيك، من جنوب مصب نهر ريو غراندي إلى تيكولوتلا.

وأكدت الحكومة المكسيكية تعبئة كافة الوسائل الضرورية، بما في ذلك قوات الجيش، لمواجهة الأضرار المحتملة للعاصفة “ألبرتو”.

ومن المتوقع أن يشهد المحيط الأطلسي هذا العام موسم أعاصير أعلى من المتوسط، مع احتمال حدوث ما يصل إلى ثلاثة عشر إعصارا، سبعة منها يمكن أن تكون كبيرة.

وكانت المكسيك سجلت خسائر مادية وبشرية كبيرة جراء الإعصار “أوتيس” الذي ضرب العام الماضي مناطق من الجنوب الغربي للبلاد، وخاصة في ولاية غيريرو الساحلية، وكان الأعنف في موسم الأعاصير.

 

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...