في ذكرى المسيرة الخضراء..حناجر تلاميذ مؤسسة جزيرة البراعم تصدح ب “صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء “

صدى تيفي/ سعيد الحجام  / عدسة الصوفي فتيحي

بمناسبة الذكرى ال47 للمسيرة الخضراء المظفرة والذكرى ال67 لعيد الإستقلال المجيد ، نظمت مؤسسة جزيرة البراعم احتفالية بنكهة وطنية بالمركب الثقافي محمد المنوني بالعاصمة الإسماعيلية .
ويروم هذا الحفل البهيج الذي أبدع من خلاله تلاميذ المؤسسة في رسم لوحات فنية تفيض بالإبداع ، ترسيخ قيم المواطنة لدى الناشئة ، ناهيك عن تكريس حب الوطن وتعريفهم بالقيمة التاريخية لحدث المسيرة الخضراء، الذي جسد صفحة مشرقة من تاريخ المغرب المعاصر، وجعل المتعلمين في قلب هذا الحدث التاريخي

.وتميزت الانشطة الثقافية والفنية التي تألق من خلالها تلاميذ مؤسسة جزيرة البراعم ، بتنوع فقراتها حيث تخللتها انشطة ترفيهية ، ولوحات فنية ، وعروض مسرحية وترديد أغاني وطنية تعبر عن الإرتباط الوثيق بين العرش العلوي المجيد والشعب المغربي الوفي ، وقد شكلت هذه المناسبة فرصة لاستحضار السياق التاريخي للأحداث العظيمة والملاحم الوطنية الكبرى الحافلة بدروس مشرقة وتضحيات جسيمة ، شكلت لوحة تزين جبين الأمة المغربية ، كما تستلزم الافتخار بها والاعتزاز بقوة تاريخناالحافل بالأمجاد والذكريات الخالدة،
وتخليدا لهذه الذكرى واحتفاء بالدور التاريخي الذي لعبته مبادرة الملك الراحل الحسن الثاني طيب الله ثراه، والتي أرجعت الى المغرب صحرائه المجيدة ، تم استعراض عدد من اللوحات الفنية الاستعراضية التي تجسد السيناريو الكامل للمسيرة الخضراء، بدءا من النشيد الوطني، وتنظيم مسيرة رمزية حمل فيها التلاميذ رايات الوطن ، وتردد فيها نشيد المسيرة الخضرا، .


ويعتبر الاحتفال بذكرى المسيرة الخضراء، نشاطا وطنيا يتجلى في تجسيد روح التربية على المواطنة عند الاجيال الصاعدة، وجعلها في قلب هذا الحدث التاريخي وتجديد الوعي بتشبث جميع المغاربة عبر الاجيال بوحدة التراب الوطني.


وخلال كلمتها بالمناسبة، أكدت مديرة مؤسسة جزيرة البراعم بديعة الحوات أن الهدف من وراء تنظيم هذا الحفل البهيج يتمثل في جعل
التلميذ يستحضر ماضي هذه الحقبة التي ابان فيها الشعب المغربي عن وطنيته الخالصة وتشبته بالوحدة الوطنية وبأهذاب العرش العلوي المجيد ، مؤكدة أن كل هذه البطولات والملاحم رسمتها تلميذات وتلاميذ المؤسسة ،على شكل لوحات استعراضية ، تلمسوا من خلالها ظل 350 الف متطوعة ومتطوع،كان سلاحهم القران واندمجوا كليا مع روح المسيرة الخضراء .


هذا وقد شكل هذا الحفل البهيج مناسبة لتكريم مجموعة من المشاركين في المسيرة الخضراء المظفرة ، تجسيدا لثقافة الإعتراف وتقديرا للتضحيات الجسام في الدفاع عن الوحدة الترابية للمملكة .

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...