الخميسات.. ترقية رئيس الشؤون الداخلية تفعيلا لمعايير الكفاءة والإستحقاق

صدى تيفي/ مينة بيتش

تنزيلا للتوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده والتي يدعو فيها الى تحقيق فعالية أكبر وترشيد أمثل للموارد البشرية بهيئة رجال السلطة وذلك من خلال إعتماد معايير الكفاءة والإستحقاق في تولي مناصب المسؤولية، أقدمت وزارة الداخلية على إجراء أكبر حركة إنتقالية في صفوف رجال السلطة تهم 1819 منهم، يمثلون43 في المائة من مجموع أفراد هذه الهيئة المنتمين إلى الإدارة الترابية.
وقد أوضحت وزارة الداخلية في بلاغ لها، أنه تم الإعداد لهذه الحركة من خلال تطبيق نظام المواكبة والتقييم الشامل ب 360 درجة ، والذي يقوم على مقاربة أكثرتثمينا للموارد البشرية وأكثر موضوعية في تقييم المردودية ، تجعل من المواطن محورا في تقييم الأداء.
وأضاف البلاغ أنه من خلال إعتماد معايير الإستحقاق والتقييم الشامل للأداء،فقد اسفرت هذه الحركة الإنتقالية عن ترقية ما مجموعه 315 من نساء ورجال السلطة في المهام بالإدارة الترابية وكذا المركزية لوزارة الداخلية ، كما تم أيضا إغناء الإدارة الترابية بالأطر الجديدة المتخرجة من المعهد الملكي للإدارة الترابية والبالغ عددها 339 خريجا .
وحرصا منها على الإاتزام بإعتماد معايير الكفاءة ، الإستحقاق وتكافؤ الفرص في تقليد مناصب القراروالمسؤولية فقد بادرت وزارة الداخلية الى ترقية رجال السلطة الذين تتوفر فيهم المعايير المذكورة. حيث أسفرت الحركة الإنتقالية لهده الفئة بإقليم الخميسات إلى ترقية رئيس الشؤون الداخلية بعمالة الخميسات السيد هشام دحو من رتبة ” قائد ممتاز” إلى رتبة “رئيس دائرة”.وقد استطاع بفضل جهوده وتقنياته التواصلية ان يكون نموذجا في تنزيل المفهوم الجديد للسلطة و تجسيد الرؤية الجديدة للإدارة الترابية.حيث بادر دوما إلى فتح باب التواصل والحوار المباشر بين الإدارة والمواطن ، وقد نجح في تقريب الإدارة من المواطن لخدمته كما واكب ايضا في الفترة الأخيرة ملف حاجيات وتظلمات كل ما يتعلق بالجالية المغربية المقيمة بالخارج ووعد بإيجاد حلول لمشاكلهم كما استطاع حسن تدبير الإختلاف فيما بينهم . وبذلك كانت ترقية السيد هشام دحو تجسيدا لمبدأ ملاءمة المناصب مع الكفاءات بالإدارة الترابية وتدبيرا اكثر نجاعة للعنصر البشري لرجال السلطة بإقليم الخميسات.
هذا ومن المنتظر ان يتم الكشف عن تفاصيل الحركة الإنتقالية خلال الساعات القليلة القادمة والتي تشمل باقي رجال السلطة بإقليم الخميسات لضخ دماء جديدة قادرة على مواكبة وتنزيل الاوراش وبرامج التنمية المفتوحة بالإقليم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...