النعم ميارة ..المقاربة الشاملة للهجرة تتطلب استراتيجيات منسقة ومتلائمة أكثر مع أهداف عملية محددة

 

أكد رئيس مجلس المستشارين، السيد النعم ميارة، اليوم الاثنين، بالرباط، أن المقاربة الشاملة للهجرة تتطلب استراتيجيات منسقة ومتلائمة أكثر مع أهداف عملية محددة.
وقال السيد ميارة في كلمة له في افتتاح لقاء تفاعلي نظمه مجلس المستشارين تحضيرا للمنتدى الأول لاستعراض الهجرة الدولية، الذي سينعقد بمدينة نيويورك خلال الفترة ما بين 17 و 20 ماي الجاري، إن هذا اللقاء يسترشد بالرؤية الملكية التي عبر عنها صاحب الجلالة الملك محمد السادس في رسالته الموجهة إلى المؤتمر الحكومي الدولي الذي احتضنت أشغاله مدينة مراكش سنة 2018 من أجل المصادقة على الاتفاق العالمي حول الهجرة الآمنة والمنظمة والنظامية.
وذكر السيد ميارة في الكلمة التي ألقاها نيابة عنه الخليفة الأول لرئيس مجلس المستشارين ،محمد حنين، بالمبادرات التشريعية ذات الصلة بالهجرة خلال السنة التشريعية 2016-2017، والسنة التشريعية 2020-2021 والمتمثلة في المصادقة على مشروع القانون رقم 01.19 يوافق بموجبه على اتفاق المقر الموقع بمراكش في 10 دجنبر 2018 بين حكومة المملكة المغربية والاتحاد الإفريقي بشأن إنشاء مقر المرصد الإفريقي للهجرة بالرباط والمصادقة على مشروع القانون رقم 01.16 يوافق بموجبه على الاتفاقية رقم 143 بشأن الهجرة في أوضاع اعتسافيه وتعزيز تكافؤ الفرص والمعاملة للعمال المهاجرين، المسماة اتفاقية العمال المهاجرين (أحكام تكميلية)، 1975؛ فضلا عن المصادقة على مشروع قانون رقم 27.14 يتعلق بمكافحة الاتجار بالبشر.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...