بعد تسجيل أرقام مخيفة بالمتحور أوميكرون..مقاطعة كيبك الكندية تتجه إلى فرض ضريبة جديدة على البالغين غير الملقحين

قررت مقاطعة كيبك الكندية التي تتفشى فيها المتحوّرة أوميكرون بقوة، فرض ضريبة جديدة على البالغين غير المُلقحين ضدّ كوفيد-19 بحسب ما أعلنه رئيس وزراء المقاطعة الثلاثاء.
وقال رئيس الوزراء، فرانسوا ليغو، إن الحكومة تدرس القانون المُسمى “المساهمة الصحية” حالياً، على أن يسري مفعوله في الأسابيع المقبلة مضيفاً أن الأشخاص غير الملقحين يشكلون عبئاً مالياً على كل سكان كيبك.
وفي تغريدة عبر حسابه في تويتر قال ليغو الإثنين إن الـ10 بالمئة غير الملقحين في كيبك لا يجب أن “يشكلوا ضرراً” على الـ90 بالمئة الذين تلقوا جرعات اللقاح، مضيفاً أنه ليس من “واجب كل سكان كيبك أن يدفعوا ثمن ذلك”.
وأشار ليغو إلى أن حكومة المقاطعة الناطقة بالفرنسية ترغب في أن تكون تلك الضريبة “عالية”، من دون أن يحدد قيمتها الفعلية، مؤكداً في الوقت عينه أن 50 بالمئة من حالات الاستشفاء في غرف العناية الفائقة حالياً أصحابها غير ملقحين.
ولن يطبق القانون على حاملي الإعفاء الطبي من اللقاح


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...