مضامين الندوة الفكرية التي نظمتها الفيدرالية المغربية لناشري الصحف بمدينة فاس

 

صدى تيفي / سعيد الحجام .

“بين حوار وصدام الحضارات ، هل يتحول إذكاء النزاعات إلى أصل تجاري لوسائل الإعلام ؟ ” موضوع ندوة فكرية بالعاصمة العلمية ، نظمتها الفيدرالية المغربية لناشري الصحف ، على هامش تأسيس فرعها الثامن بجهة فاس-مكناس .
وقد شكلت هذه الندوة مناسبة سانحة لإماطة اللثام عن موضوع أفاض الكثير من الحبر  ، وتلاقحت فيه أفكار الباحثين والمفكرين من مختلف بقاع العالم ، ناهيك عن كون تعزيز الحوار بين الثقافات والحضارات يعد من بين التحديات التي واجهتها الإنسانية في العقود الأخيرة ، حيث انصبت الجهود عن السبل الكفيلة لبناء جسور التقارب بين الشعوب الثقافات.
كما تميزت هذه الندوة بمداخلات هادفة تقاطعت كلها ، حول الإشكاليات المرتبطة بالخطاب الإعلامي ، ودوره في إحداث قطيعة مع أساليب وجهت بوصلتها نحو الإستعلاء على الثقافات ، و التقليل من شأنها ، وجعلت من وسائل الإعلام منصات لترويج خطابات الكراهية ، بشكل يتنافى مع الحقائق التاريخية ، وقيم الجوار والتكامل ،
ومن جهة أخرى ركزت كل المداخلات على ضرورة تطوير نمودج إعلامي يراهن على بناء علاقات الجوار ، ومنع حدوث الصراعات ، وهذا لن يتأتى إلا بتكثيف الجهود الرامية للرقي برسالة الصحافة ، التي لايمكن أن تكون إلا رسالة سلام وتعاون وتآزر بين الشعوب والثقافات .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...