خريبكة..أستاذ يضع حد لحياته داخل بيت أسرته بحي الياسمينة 2 في ظروف لازالت غامضة.

 

أقدم أستاذ جامعي ليلة أمس الثلاثاء على وضع حد لحياته، داخل بيت أسرته بحي الياسمينة 2 بخريبكة في ظروف لازالت غامضة.
ووفق مصادر ، فقد تم العثور على أستاذ يبلغ من العمر 58 سنة، كان يعمل قيد حياته أستاذا جامعيا بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية بخريبكة، معلقا بحبل داخل بيت أسرته بحي الياسمينة 2 بخريبكة، مما خلف حالة استياء وحزن لدى عائلته وأقاربه.
وأضافت المصادر ذاتها، أنه فور علمها بالواقعة، حلت السلطات المحلية والمصالح الأمنية بمدينة خريبكة بمكان الحادث، حيث جرى فتح تحقيق في ظروف وملابسات الفاجعة.
وجرى نقل جثمان الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بخريبكة قصد إخضاعها للتشريح الطبي، بناء على تعليمات النيابة العامة المختصة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...