بعد رصد المتحورة اوميكرون ..أمريكا تغلق حدودها أمام المسافرين من ثماني دول في افريقيا الجنوبية

 

صدى تيفي/ وكالات.

أعلنت الولايات المتحدة الجمعة اغلاق حدودها أمام المسافرين الوافدين من ثماني دول في إفريقيا الجنوبية بعد رصد المتحورة اوميكرون لكوفيد-19.

هذآ وسيمنع الأفراد الآتون من جنوب إفريقيا وبوتسوانا وزيمبابوي وناميبيا وليسوتو واسواتيني وموزمبيق ومالاوي من دخول الأراضي الأميركية، بحسب مسؤول اميركي كبير لفت الى ان هذا القرار يستثني المواطنين الأميركيين ومن يحملون اقامة دائمة في الولايات المتحدة.

وبذلك، تحذو الولايات المتحدة حذو العديد من الدول الأوروبية بعدما أجاز الرئيس جو بايدن بداية تشرين الثاني/نوفمبر فتح الحدود امام المسافرين من كل أنحاء العالم شرط ان يكونوا ملقحين ضد كوفيد بعد عشرين شهرا من الاغلاق.

وأوضح المسؤول الأميركي لصحافيين أن “هذا الإجراء يأتي انسجاما مع مبدأ الوقاية، في ضوء المتحورة الجديدة لكوفيد-19 التي تنتشر في إفريقيا الجنوبية”.

وأضاف أن “علماءنا ومسؤولي الصحة العامة يعملون سريعا للحصول على مزيد من المعلومات حول هذه المتحورة”.

وقال أيضا أن “الرئيس بايدن وعد باتخاذ كل التدابير الضرورية لضمان صحة الأميركيين والتغلب على الوباء، وهذا الإجراء أوصى به الخبراء الطبيون في الحكومة الأميركية والفريق المكلف كوفيد-19”.

بدورها، منعت كندا المسافرين من سبع دول إفريقية دخول أراضيها بسبب المتحورة الجديدة، وقال وزير الصحة جان ايف دوكلو في مؤتمر صحافي “علينا التحرك سريعا لحماية الكنديين”، موضحا ان الدول المعنية هي بوتسوانا واسواتيني وليسوتو وموزمبيق وناميبيا وجنوب إفريقيا وزيمبابوي.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...