الحكومة الإسبانية تحتج لدى الرباط على إنشاء مزرعة تربية أسماك مغربية قبالة سواحل أرخبيل الزفارين

 

(أ ف ب)

احتجت الحكومة الإسبانية لدى الرباط على إنشاء مزرعة تربية أسماك مغربية قبالة سواحل أرخبيل الزفارين، وفق ما ذكر الأربعاء مصدر دبلوماسي.

في رسالة أرسلتها الأسبوع الماضي إلى السفارة المغربية في إسبانيا، نددت وزارة الخارجية الإسبانية بهذا المرفق، معتبرة أنه تم “في المياه الإقليمية الإسبانية” من دون الحصول على “التصاريح اللازمة لهذا النشاط”.

كذلك، أطلقت مدريد إجراء لمعاقبة الشركة الإسبانية المتخصصة في تربية الأسماك التي قامت بنصب أقفاص الأسماك لحساب الشركة المغربية المالكة للمزرعة.

وأوضح المصدر أن العقوبات، وهي قيد الدراسة حاليا، تتعلق بمخالفات محتملة تتعلق ب”سلامة الملاحة البحرية” و “حماية البيئة والأصناف البحرية”، مؤكدا بذلك المعلومات الواردة في صحيفة “ال بايس” الإسبانية.

يقع أرخبيل الزعفارين على بعد ثلاثة كيلومترات من الساحل المغربي و 46 كيلومترا من جيب مليلية الإسباني في شمال المغرب.

ويشمل جزيرة الكونغرس وجزيرة دوروا وجزيرة إيزابيل الثانية حيث توجد قاعدة عسكرية إسبانية.

وتحظر هذه الجزر الصخرية على المدنيين. ويعتبرها المغرب أراضي “محتلة” من قبل إسبانيا، مثل جيبي سبتة ومليلية وجزيرة بيرجيل/ ليلى في مضيق جبل طارق.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...