تواصل الوقفات والمسيرات الٱحتجاجية رفضا لقرار تسقيف سن اجتياز مباريات التعليم

 

صدى تيفي/ متابعة

شهدت العديد مدن مغربية، الإثنين، وقفات ومسيرات احتجاجية رفضا لقرار حكومي يقضي بتسقيف سن اجتياز مباريات التعليم ، بألا يزيد عمر المتقدم لخوض اختبارات المعلمين عن 30 عاما.

طلاب وخريجو جامعات وحقوقيون منذ الجمعة، بدعوة من نشطاء على منصات التواصل الاجتماعي،ناشدوا  الحكومة بالتراجع عن هذا القرار،

والجمعة، أعلنت وزارة التربية المغربية شروط خوض اختبارات المعلمين في 11 ديسمبر/كانون الأول المقبل، ومنها ألا يتجاوز عمر المتقد 30 عاما، وهو ما أثار ردود أفعال رافضة وجدلا في الإعلام المحلي ومنصات التواصل.

وفي مدن، منها مراكش وفاس، ووجدة، وتطوان ومرتيل، شارك المئات في مسيرات ووقفات احتجاجية.
وردد المحتجون هتافات تدعو السلطات إلى إلغاء قرار سن الـ30 والعودة إلى السماح لمن لم يتجاوز عمره الـ40 بخوض اختبارات التعيين في وزارة التربية، وفق مقاطع مصورة تداولها رواد على منصات التواصل.
وحتى الساعة 16:25 بتوقيت غرينتش لم يصدر تعليق من وزارة التربية بشأن الدعوات إلى التراجع عن قرارها.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...