تحالف خماسي يقطع الطريق على الحمامة بأزيلال للظفر برئاسة المجلس الإقليمي لأزيلال

صدى تيفي / م.أوحمي

بالرغم من تفوقه عدديا في الاستحقاقات لانتخاب مكتب المجلس الإقليمي لأزيلال حسم التحالف الخماسي بين التراكتور و الوردة و السنبلة و الميزان و الكتاب بأغلبية 13 عضو من أصل 21 التنافس للظفر بمكتب المجلس و بقي أصدقاء بدر التوامي الذي فاز بثماني مقاعد خارج أسوار المكتب .
وبذلك احتفظ البام على رئاسة المجلس الإقليمي و عاد من جديد ابن تكلفت صالح ديان للواجهة و استطاع بفضل حنكته السياسية و رغبة حلفائه في استمرار المجلس باستكمال أوراش المشاريع التي قادها محمد القرشي رئيس المجلس المنتهية ولايته و بقيادة شوقي عن حزب الاتحاد الاشتراكي و حربلي عن حزب الاستقلال و سعيد الرداد عن الحركة الشعبية و أوهنين عن التقدم و الاشتراكية تم التراضي في تكوين مكتب المجلس الإقليمي حيث ينتظر بداية الأسبوع المقبل الاعلان عن تاريخ انعقاده .
و يرى المتتبعون أن عادل بركات ابن تباروشت رئيس مجلس جهة بني ملال خنيفرة أفلح بدوره في استمرار الريادة لحزبه و انتزع لابن بلدته تكلفت التي لا تبعد عن تباروشت الا بكيلومترات قليلة رئاسة المجلس .
و يرى المتتبعون أن ابني الجبل بركات و ديان قادران على إعطاء دينامية جديدة لمشاريع الجبل و ارضاء ساكنته خصوصا و أنهما عاشا و درسا بتباروشت و تكلفت و لهما من التقدير و الاحترام مايكفي من رد الاعتبار لساكنة تنتظر الفرج .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...