وليد كبير الصحفي الجزائري ..أقدر صبر المغرب على استفزازات نظامنا المسعور طول هاته العقود

في رد له على موقف الجزائر من تصريح عمر هلال خلال إجتماع حركة عدم الانحياز الذي عقد بشكل افتراضي يومي 13 و14 يوليوز، حمل الصحفي الجزائري وليد كبير النظام الجزائري كامل المسؤولية في تهديد الوحدة الوطنية الجزائرية، وذلك بعد خروجه بفيديو يستنكر فيه استغلال النظام الجزائري، الذي وصفه بالمسعور، أبواقه ووسائله الدعائية للتنديد بالرد المغربي، والوقوف موقف الضحية، قائلا: “تصريح السفير المغربي عمر هلال أفرح نظام العسكر الجزائري الذي كان يمني النفس منذ زمن طويل وينتظر ردا واحدا من المغرب على استفزازاته”.

وأعلن كبير في الفيديو عن إحترامه لصبر المغرب طوال هذه العقود عن استفزازات النظام الجزائري المتكررة قائلا: ” منذ أزيد من 46 سنة وحكم بلادنا المسعور يحاول جاهدا تقسيم المغرب والمس بوحدته الترابية بكل الوسائل، والآن يستغرب من رد المغرب عليه!”، مردفا: ” فهل يمكن وضع كل هذه المحاولات في كفة واحدة مع مذكرةٍ من المغرب يعلم جلنا أنه لا ينوي من ورائها تقسيم بلادنا، بل إنه على عكس ذلك قد تنازل كثيرا من قبل لنظامنا المعتدي.”

وختم الصحفي الجزائري تصريحاته بقوله : “لم أكن أحبذ أن يرد المغرب بهذا الشكل على استفزازات الجزائر، لكن السيل قد بلغ الزبى أمام تمادي جرذان الجزائر في خبثهم و أنانيتهم”.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...