فريق التطوع بافورار يوزع وجبة إفطار صائم على المسافرين وعابري الطريق

صدى تيفي/ م.أوحمي

وسط أجواء عائلية مليئة بالمحبة والوئام، نظم فريق التطوع بافورار بتنسيق مع جمعية أفاق للتنمية والثقافة مبادرة “ افطار صائم ” وتتضمن توزيع وجبات الإفطار على الصائمين في الطرقات وعابري السبيل قبل اذان المغرب بنصف ساعة بالطريق الرابطة بين واويزغت و تيموليلت بسبب انقطاع الطريق الوطنية 25 الرابطة بين افورار و ازيلال و كذا مواطنين من تكلفت و تيلوكيت و أيت مازيغ .

وتهدف هذه المبادرة إلى رسم الابتسامة على وجوه الصائمين، والى عدم الاستعجال قبل وقت أذان المغرب للحفاظ على سلامتهم، مع إدخال البهجة والسرور على قلوبهم، ناهيك عن غرس وترسيخ قيم التضامن والتكافل الاجتماعي والتفاعل الإيجابي بين أبناء المجتمع مع كافة شرائحه.

محمد اوحمي منسق فريق التطوع والوجه البارز في العمل التضامني والإنساني بجماعة افورار قال، تم توزيع 4500 وجبة افطار صائم خلال هذا الشهر الكريم ، الذي يعتبر مصدر فرح وسعادة للكثير سواء كان كبير أو صغير، حيث ينتظر هذا الشهر الكريم بفارغ الصبر طوال العام لما له من روحانيات ولم شمل العيلة وصلة الأرحام والتقرب من الله عز وجل، ويشتهر رمضان بأعمال الخير الكثيرة التي تقربنا إلى الله عز وجل، حيث لا يتوقف عمل شهر رمضان على الصلاة والصوم وتلاوة القرآن الكريم فقط، فهناك صلة الرحم وزيارة الجيران والعطف على الفقراء.

نورا حساني رئيسة جمعية آفاق للتنمية والثقافة بافورار، بدورها تقول “شهر رمضان المبارك ” هو شهر الخير والمحبة والعطاء، والمساعدة، وعمل الخير، وتوزيع الصدقات على الفقراء والمحتاجين والأيتام، وإفطارهم كجزء من برنامجنا، لإدخال الفرحة والسرور إلى قلوب الصائمين، وخاصة في الطرقات .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...