تطورات التعليم الاولي .. موضوع لقاء المدير الإقليمي للتعليم ورؤساء جمعيات تسير التعليم الأولي بأزيلال

صدى تيفي/ و.أوحمي

عقد يوم أمس الثلاثاء الثلاثاء 04 ماي الجاري رؤساء بعض الجمعيات التي تسير أقسام التعليم الأولي باقليم أزيلال بالمدير الإقليمي للتربية والتعليم بازيلال ، لمناقشة مجموعة من النقط التي تهم برنامج التعليم الأولي بالإقليم.

وقد حضر بعض رؤساء الجمعيات نيابة عن باقي الرؤساء احتراما لإجراءات التدابير الاحترازية والوقائية المعمول بها للحد من إنتشار وباء كورونا.

.وقد ناقش الحاضرون مجموعة من النقط والتي تهم مشاكل واكراهات تنفيذ برنامج التعليم الأولي بالإقليم أبرزها تأخر مستحقات المربيات والذي كان السبب الرئيسي في تنظيم مجموعة من المربيات وقفة احتجاجية واعتصام عن العمل لمدة أربعة أيام.

وأكد الحاضرون أن الجمعيات لا ترفص القرارات التي جاءت بها المدكرة الوزارية الأخيرة والتي تتضمت مجموعة من الحقوق والدليل على ذلك انخراط الجمعيات في انجاح ذلك بتوقيع عقود عمل مع المربيات تتضمن كل تلك الحقوق وذلك قبل خروج المربيات للاحتجاج والاعتصام بالرغم من اتفاقية الشراكة لا تتضمن ذلك و استجابت الجمعيات بتوقيع الملحق مساندة للمربيات لتحسين ظروف اشتغالهن و تحسين أوضاعهم المالية وان ما تم الترويج له في بعض المواقع الإلكترونية و صفحات فيسبوكية عار من الصحة بل هي حملة انتخابية مهنية قبل الاوان لنقابة أو تنسيقية .
كما أن ماتم الترويج له من مغالطات تنقص من دور الجمعيات في انجاح مشروع التعليم الأولي بالإقليم والدليل جودة مجموعة من الأقسام التي وصل صيتها الصعيد الوطني كتجارب نموذجية وطنية يقتدى بها .

وبخصوص فسخ شراكات لبعض الجمعيات القليلة جدا مع مجالس منتخبة فقد أكد الحاضرون ان ذلك ليس من اختصاص أي مسؤول أو نقابة لان ذلك حق مكفول لاية جمعية ومن حقها إبرام اية اتفاقية مع اية جهة سواء عمومية أو مدنية وأغلب القوانين الاساسية للجمعيات تتضمن تلك البنوذ .

وبخصوص فسخ عقود عمل مع بعض المربيات ” مربية واحدة ” فقد أكد الحاضرون أن العقد شريعة المتعاقدين ويمكن في حالة الاخلال باي التزام او حق من الطرفين فسخ ولا يمكن فرض اية مربية على جمعية لان الصلاحية الكاملة في تعيين المربية للجمعية وفقا لبنوذ اتفاقية شراكة التسيير .

وخثم الحاضرون مداخلاتهم بضرورة تجويد الاتفاقية وتبويبها من الناحية المادية كما هو الشأن في محاربة الامية والتربية غير النظامية لتفادي بعض النقاشات بين الجمعيات والمربيات حول طريقة الصرف .

وفي أجوبة للسيد المدير الإقليمي على تساؤلات الحاضرين فقد أكد انه فعلا استقبل المربيات ليأكد لهن ان العلاقة التعاقدية تجمع بينهم وبين الجمعيات وهذه الاخيرة هي المسؤولة عنهن .

مضيفا تأكيده ان المستحقات المالية في اللمسات الاخيرة لتخرج للوجود وتأخيرها راجع لغياب السيولة المالية اللازمة.
كما شكر السيد المدير الإقليمي الجمعيات التي تسير أقسام التعليم الأولي بإقليم أزيلال لمجهوادتها الجبارة وبفضلها تمكنت المديرية في بلوغ نسبة جيدة في نجاح هذا الورش الملكي.

واشار السيد المدير الإقليمي انه خلال هذا الاسبوع سيتم عقد لقاءات بحضور مسؤولي الضمان الاجتماعي و مفتشي الشغل لمناقشة كل تفاصيل تنزيل بنوذ المذكرة الاوزارية الاخيرة .

كما شدد المدير الاقليمي على ضرورة الالتزام ببنوذ الاتفاقية والحرص على تنفيذها وتنزيل المذكرة الوزارية على أرض الواقع دون الاخلال باي بنذ منها لما يحفظ حقوق المربيات وواجباتهن و كذا حقوق الجمعيات وواجباتها .


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...