الوداد يعود بانتصار “ثمين” من ملعب بيترو أتلتيكو الأنغولي

صدى تيفي/ عبدالجليل زعكيم

نجح فريق الوداد الرياضي في تحقيق فوز ثمين أمام مضيفه بيترو أتلتيكو الأنغولي بهدف دون رد، برسم الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال أفريقيا.
وشهد الشوط ندرة على مستوى الفرص السانحة للتسجيل من كلا الطرفين، مع امتياز طفيف للفريق الأنغولي.
ممثل الكرة الوطنية واجه ظروف مناخية صعبة، في ظل لعب المباراة وسط درجة حرارة تتجاوز الـ”30 درجة” في العاصمة لواندا، علما أن اللقاء انطلق في الثانية زوالا.
وتلقى الفريق الأحمر “ضربة موجعة” بعد تعرض حارس مرماه رضا التكناوتي، للإصابة في الدقيقة 9 جراء ارتطامه بزميله المودن، في محاولة منهما لقطع كرة هوائية للخصم، ليقحم المدرب التونسي فوزي البنزرتي الحارس حنين بديلا له.
ونجح الوداد في الحصول على ركلة جزاء في الدقيقة الـ36، غير أن المهاجم أيوب الكعبي فشل في ترجمتها إلى هدف، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.
هدف المباراة الوحيد لممثل الكرة الوطنية في هذه المواجهة، جاء بواسطة المهاجم أيوب الكعبي في الدقيقة الـ71، بعد تمريرة من الليبي مؤيد اللافي، وهو الهدف الذي كان كافيا لمنح الوداد أولى ثلاث نقاط في دور المجموعات.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...