تعزيز مجلس جهة بني ملال خنيفرة في مجال الحكامة وتعزيز المشاركة المواطنة موضوع دينامية كبيرة يعرفها المجلس

صدى تيفي/ م.أوحمي

تجسدت في الأسبوع الأخير من شهر يناير 2021 دينامية مجلس جهة بني ملال خنيفرة من خلال إشرا خطيب لهبيل والي الجهة والسيد ابراهيم مجاهد رئيس مجلس الجهة والسيد ديفيد كرين القائم بالاعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالرباط وبحضور السيد سلوبدان مليش المدير المقيم للمعهد الديمقراطي الوطني الامريكي والسيد طارق نشناش رئيس جمعية امباكت للتنمية، و بحضور مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين وممثلة جامعة السلطان مولاي سليمان ومدير المركز الجهوي للاستثمار على أشغال تقديم خطة العمل لتقديم ترشيح الجهة للانخراط بالشبكة العالمية الحكومات المنفتحة، هذا المشروع الذي يستهدف تعزيز مجلس الجهة في مجالات الحكامة والنزاهة والشفافية وتعزيز المشاركة المواطنة وتقوية التواصل و الانفتاح على كل الفعاليات المدنية.
وقد تميز اللقاء بالكلمات التي ألقاها كل من السيد الوالي والسيد رئيس مجلس الجهة والتي عبرا من خلالها على المجهودات المبذولة من طرف الجهة في مختلف المجالات والتي تعطيها الريادة الوطنية وبالتالي تقديم ترشيحها للانخراط في الشبكة العالمية OGP. خاصة في مجال الرقمتة وتحذيث الادارة، وتفعيل القانونين الخاصين بالحق في المعلومة والرد على الشكايات، وكذا تفعيل المقتضيات القانونية المتعلقة بالعرائض تم اعتماد التقنيات الحديثة في مجال التواصل عبر البوابة الإليكترونية للجهة ووسائل التواصل الاجتماعي وتفعيل الهيئات الاستشارية المعتمدة لدى المجلس…


كما نوه السيد القائم بالأعمال بسفارة الولايات المتحدة الأمريكية بأهمية الشراكة والتعاون بين المملكة المغربية والولايات المتحدة الأمريكية والتي تعود لعقود عديدة وكذا أهمية انخراط جهة بني ملال خنيفرة في هاته الشبكة العالمية والتي تبنتها منظمة الأمم المتحدة، لتعزيز حضور المغرب ضمن الشبكة العالمية.


وقد توج اللقاء بتوقيع مذكرة تفاهم بين مجلس الجهة و المعهد الديمقراطي الوطني بالمغرب وجمعية امباكت للتنمية و سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب لمواكبة مجلس الجهة لتقديم ترشيحه خلال شهر ماي القادم.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...