فونتين دوش ديجون الفرنسي يتوج بالدورة الخامسة لدوري تيسة الدولي U13 “عبد الرحمان سليماني “

 

أسدل الستار مساء الأحد الماضي عن الدورة الخامسة لدوري تيسة الدولي U13 “عبد الرحمان سليماني” بإجراء المقابلة النهائية التي شهدتها القاعة المغطاة تيسة وجمعت فونتين دوش ديجون الفرنسي والمغرب الرياضي الفاسي والتي آلت نتيجتها لفوز الفريق الفرنسي بهدف لصفر وبذلك يحافظ على لقبه الذي أحرزه السنة الماضية، فيما احتل الفريق المنظم دينامو تيسة المرتبة الثالثة، وعرف الدوري ايضا مشاركة فرق نادي رحال لكرة القدم، أكاديمية محمد السادس فرع فاس، رجاء بنسودة، نجم بوهودة والشروق الفاسي وكانت موزعة لمجموعتين، وكعادتها تشرفت الجمعية الرياضية دينامو تيسة بتكريم عدة شخصيات رياضية وصحيفة قدمت خدمات جليلة لكرة القدم كان في مقدمتها الإطار الوطني مدرب المنتخب المغربي لكرة القدم داخل القاعة هشام الدكيك، رئيس المغرب الرياضي الفاسي اسماعيل الجامعي، الصحفي القدير حسن البصري، المصور الصحفي حسن العلمي، الحكمين الفدراليين السابقين محمد الموجه ولطفي عفيف، اللاعبين الدوليين السابقين عبد العزيز سليماني وخالد لندر، الفنان محمد عاطر، اللاعب السابق لنهضة تيسة رشيد بنحمو والفاعلين الجمعويين إدريس العماري ونزهة عبدون، وتبقى الإشارة أن دوري تيسة الدولي عبد الرحمان سليماني الذي ينظم من طرف الجمعية الرياضية دينامو تيسة بشراكة مع عمالة ومجلس إقليم تاونات وجماعة تيسة، عرف هاته السنة مستوى تقني جيد ومباريات قوية استمتع بها الجمهور العريض الذي غصت به مدرجات القاعة المغطاة تيسة طيلة يوم الأحد، وعرفت المبارة النهائية حضور السيد باشا مدينة تيسة ورئيس المجلس الإقليمي تاونات ورئيس جماعة تيسة ورئيس دائرة تيسة ورئيس جماعة سيدي امحمد بن لحسن والإطار الوطني عبد الرحمان سليماني وعدة شخصيات أخرى، لتتويج الفرق الفائزة وتسليم تذكارات التكريمات بعد إطلاق صافرة النهاية التي أعلنت تتويج فريق فونتين دوش الفرنسي بلقب الدوري ولاعبها famani كأحسن لاعب واحتل بذلك المغرب الرياضي الفاسي المرتبة الثانية متوجا أيضا بجائزة الروح الرياضية واكتفى دينامو تيسة بالمرتبة الثالثة وأحرز لاعبها محيي الدين السلاسي لقب هداف الدوري بأربعة أهداف وحارس رجاء بنسودة بجائزة أحسن حارس في الدوري.

 


إن تنظيم هذا الحدث الرياضي الكبير المتمثل في الدورة الخامسة من دوري تيسة الدولي لكرة القدم داخل القاعة “الحاج عبد الرحمان سليماني يمكن اعتباره خارطة طريق ستسهم لا محالة في بلورة استراتيجية رياضية تسعى إلى تأهيل الموارد البشرية والمادية على الصعيد المحلي والإقليمي باستحضار خطط عمل تنهل من التجربة الأوروبية الرائدة في هذا المجال وكل ذلك في أفق توسيع قاعدة الممارسة الرياضية في صفوف شباب وناشئة العالم القروي والشبه قروي، مع العمل بمعية شركاء الجمعية على خلق فضاءات رياضية بديلة وإنشاء ملاعب للقرب إلى جانب المنشآت المتوفرة حاليا. لذا فهذا الدوري الدولي يشكل استثمارا على مختلف الواجهات لفائدة مدينة تيسة وساكنتها وإقليم تاونات عامة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...