نساء إقليم الخميسات يناقشن المشاركة النسائية في الحياة السياسية

في إطار مشروع ” مشاركة النساء في تدبير الشأن المحلي رافعة للحكامة المحلية” موضوع اتفاقية شراكة بين وزارة الداخلية – صندوق الدعم لتشجيع تمثيلية النساء و جمعية المرأة البحراوية للتنمية نظمت هذه الأخيرة ندوة انطلاق المشروع يوم الأربعاء 8 يناير 2019  على الساعة 3 زوالا بفندق الديوري بمدينة الخميسات ، بمشاركة 104 من  الفاعلين المجاليين  و السياسيين ينتمون لمجالس الجماعات الترابية بإقليم الخميسات وكذا جمعيات المجتمع المدني و الهيئات الاستشارية بالإضافة إلى وجوه نسائية سياسية ، برلمانيات و قياديات داخل الأحزاب السياسية مع ثلة من رؤساء المصالح الخارجية و كذا ممثلي المنابر الصحفية .

   المشروع الممول من طرف وزارة الداخلية – صندوق الدعم لتشجيع تمثيلية النساء الذي أعطيت انطلاقته اليوم ، ستمتد فترة تنفيذه على مدى 6 أشهر من خلال أجرأة وتنفيذ أنشطته التكوينية و الرامية إلى تقوية قدرات 60 امرأة منتخبة و جمعوية في المجالات المرتبطة باختصاصات الجماعات الترابية  و آليات و أجهزة حكامتها ، برامج عملها و اعداد ميزانيتها وكذا إعداد خطة الترافع و المناصرة و بناء الشراكات .

مشروع ” مشاركة النساء في تدبير الشأن المحلي رافعة للحكامة المحلية” حسب تصريح رئيسة الجمعية السيدة أسماء بريكي  يأتي في سياق أضحى فيه دور المرأة أساسيا من أجل تحقيق أهداف التنمية وتطوير المجتمع وبالتالي لم يعد مطلبا ظرفيا وإنما ضرورة ملحة  تساهم في خدمة الديمقراطية التمثيلية وتحصينها من خطر لامبالاة الساكنة في اتجاه الحياة العامة، مضيفة أن مشاركة النساء من شأنها توفير قاعدة من المعطيات تساهم في تنوع الآراء والحلول للمشاكل المطروحة و قد برهنت على ذلك جملة من التدابير المتخذة خلال مختلف المحطات الإنتخابية السابقـة و التي ساهمت في تشجيع ودعم مشاركة المرأة في مسلسل اتخاذ القـــــرار و ضمان وصولها إلى المؤسسات التمثيلية.

جدير بالذكر أن الندوة عرفت جلستها الأولى تقديم كلمات افتتاحية من طرف كلمة السيدة أسماء بريكي رئيسة جمعية المرأة البحراوية للتنمية و السيدة خديجة أولــباشا عضوة المجلس الإقليمي للخميسات و رئيســة لجنة الشــؤون الاجتماعية و القروية كما كانت اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان لجهة الرباط  سلا القنيطرة ممثلة بالسيدة إيمان السربوت مسؤولة وحدة النهوض بحقوق الإنسان بنفس اللجنة ، فيما تطرقت المتدخلات في الجلسة الثانية لمواضيع همت حضور المرأة في المشهد السياسي بين التطلعات والإكراهات والتي تناولتها السيدة ربيعة بوجة ، النائبة الثالثة لرئيس جماعة الخميسات وعضوة لجنة التنمية البشرية والشؤون الثقافية والاجتماعية والرياضية في حين سلطت السيدة فاطمة بوشهدة ، النائبة الثانية لرئيس جماعة أزرو وعضوة لجنة التعمير الضوء على  موقع المرأة في تدبير الشأن المحلي بالجماعات الترابية لتشخص في الأخير السيدة السيدة ربيعة زناكي ، عضوة مجلس جماعة سيدي يحيى زعير واقع المرأة المنتخبة واكراهات تدبير الشأن المحلي و قبيل الإعلان عن انتهاء أشغال ندوة الانطلاق قدم منسق المشروع السيد عادل بنقاسم  أهداف و نتائج المشروع و أجندة تنفيذه و مختلف الحيثيات المتعلقة به.

صدى تيفي.

WWW.SADATV.MA


شاهد أيضا
تعليقات الزوار
Loading...